البيتكوين عملة رقمية ذات مجهولية، حيث أن عملية التحويل عبرها يتطلب فقط معرفة رقم محفظة الشخص المحول إليه ويتم تخزين عملية التحويل في سلسلة الكتل برقم تسلسلي خاص ولا يتضمن هذا اسم المرسل او المتلقي او اي بيانات اخرى خاصة بهما، مما يجعل منها فكرة رائجة لدى كل من المدافعين عن الخصوصية، أو بائعي البضائع غير المشروعة (مثل المخدرات) عبر الإنترنت على حد سواء.[9]
Full clients verify transactions directly by downloading a full copy of the blockchain (over 150 GB As of January 2018).[95] They are the most secure and reliable way of using the network, as trust in external parties is not required. Full clients check the validity of mined blocks, preventing them from transacting on a chain that breaks or alters network rules.[7]:ch. 1 Because of its size and complexity, downloading and verifying the entire blockchain is not suitable for all computing devices.
الجدير بالذكر بأن بعض المواقع كانت تنشر سابقا تقديرا لمقدار الخسارة/ الربح الذي يُسجله المنقبون لكن يبدو بأنهم توقفوا عن القيام بذلك لأسباب نجهلها. قد يعتقد البعض بأنه لم يكن بالإمكان إعطاء تقدير دقيق لمقدار الخسارة أو الربح الذي يُسجله المنقبون، ولذلك تم التخلص من ذلك. إلا أنه من المُمكن جدا أنه تم التخلص من ذلك لكيلا يتم تنفير المُنقبين من عمليات التنقيب.
Ethereum has recently created a new standard called the ERC721 token for tracking unique digital assets. One of the biggest use cases currently for such tokens is digital collectibles, as the infrastructure allows for people to prove ownership of scarce digital goods. Many games are currently being built using this technology, such as the overnight hit CryptoKitties, a game where you can collect and breed digital cats.
Despite the fallout from The DAO hack, Ethereum is moving forward and looking to a bright future. By providing a user-friendly platform that enables people to harness the power of blockchain technology, Ethereum is speeding up the decentralization of the world economy. Decentralized applications have the potential to profoundly disrupt hundreds of industries including finance, real estate, academia, insurance, healthcare and the public sector amongst many others.
تتمتع عملة البيتكوين بقدر عالٍ من السرية. مبدئيا الأمر صحيح، حيث أن كل ما تحتاجه لإرسال بعض البيتكوينات لشخص آخر هو عنوانه فقط. لكن بحكم أنه يتم تسجيل كل عملية تحويل في سجل بيتكوين فإنه بالرغم من عدم معرفتك لهوية مالك أي عُنوان إلا أنه بمقدورك أن تعرف كم عدد البيتكوينات التي في حوزته وما هي العناوين التي أرسلت بيتكوينات إليه. إن قام أحدهم بالإعلان صراحة عن امتلاكه لعناوين بيتكوين مُعينة فإنه سيُصبح بإمكانك معرفة ما هي العناوين التي قامت بإرسال بيتكوينات إليه وما هي العناوين التي أرسل إليها بيتكوينات. الكشف عن عنوان البيتكوين الخاص بك ليس مُستبعدا، حيث أنك ستحتاج إلى إعطائه لغيرك في حال ما إذا احتجت أن يرسلوا لك بعض المال إليه. يُنصح باستخدام عناوين مُختلفة لعمليات تحويل مُختلفة للحفاظ على مُستوى مُعين من المجهولية، رغم ذلك هناك الكثيرون ممن لا يقومون بذلك. من الناحية التقنية يبقى تتبع مصدر بعض العمليات المشبوهة على شبكة بيتكوين مُمكنا، حيث يكفي تتبع عمليات التحويل إلى غاية وصولها إلى عنوان معروفة هوية صاحبه، وحينها يكفي القيام بعمليات تحقيق عكسية إلى غاية الوصول إلى صاحب الحساب المشبوه. صحيح بأن كم البيانات المُتعلقة بجميع عمليات التحويل ضخم، إلا أن قوة الحواسيب في تزايد مُستمر وإمكانية تتبع هذه العمليات واردة جدا، بل ويُمكن الجزم بأنه تتبع عمليات سرقة البيتكوينات أسهل بكثير من تتبع سرقة الأموال على هيئتها الورقية.
Ethereum-based customized software and networks, independent from the public Ethereum chain, are being tested by enterprise software companies.[48] Interested parties include Microsoft, IBM, JPMorgan Chase,[33][49] Deloitte,[50] R3,[51] Innovate UK (cross-border payments prototype).[52] Barclays, UBS and Credit Suisse are experimenting with Ethereum blockchain to automate Markets in Financial Instruments Directive (MiFID) II requirements.
Here’s why. Ethereum is based on blockchain technology where all transactions are meant to be irreversible and unchangeable. By executing a hard fork and rewriting the rules by which the blockchain executes, Ethereum set a dangerous precedent that goes against the very essence of blockchain. If the blockchain is changed every time a large enough amount of money is involved, or enough people get negatively impacted, the blockchain will lose its main value proposition – secure, anonymous, tamper proof & unchangeable.
لنفرض بأن أغلب المُنقبين يستخدمون أجهزة تقارب في كفاءتها Radeon 5870 video card والتي يتم اعتبارها كإحدى أعلى البطاقات مردودية على هذا الموقع. بإمكان بطاقة Radeon 5870 أن تُنفذ 402 ميجا هاش في الثانية وتُكلف حوالي 1.2 دولار لليوم الواحد إن تم استخدامها على جهاز يحتوي بطاقتين من نفس النوع في الولايات المُتحدة أين يُمكن القول بأن سعر الكهرباء رخيص نسبيا. للوصول إلى النتيجة آنفة الذكر نحتاج إلى استخدام 14,164,898 جهاز بتكلفة $16,997,877 وهو ما يُمثل خسارة تُقدر بـ $13,072,014 يوميا للمُنقبين.
طرح شخص أطلق على نفسه الاسم الرمزي ساتوشي ناكاموتو فكرة بيتكوين للمرة الأولى في ورقة بحثية في عام 2008،[2] ووصفها بأنها نظام نقدي إلكتروني يعتمد في التعاملات المالية على مبدأ الند للند (بالإنجليزية: Peer-to-Peer) ، وهو مصطلح تقني يعني التعامل المباشر بين مستخدم وآخر دون وجود وسيط (كالتورنت). يقول القائمون على بيتكوين إن الهدف من هذه العملة التي طرحت للتداول للمرة الأولى سنة 2009 [3] هو تغيير الاقتصاد العالمي بنفس الطريقة التي غيرت بها الويب أساليب النشر.[4] وفي عام 2016 أعلن رجل الأعمال الأسترالي كريغ رايت أنه هو ساتوشي ناكاموتو مقدما دليلا تقنيا على ذلك ولكن تم كشف زيف أدلّته بسهولة.[5]
لضمان صحّة عمليات التحويل، يقوم نظام البيتكوين بالاحتفاظ بسجل حسابات تُسجل فيه جميع الإجراءات التي تتم على الشبكة يُطلق عليه اسم سلسلة الكُتل (بالإنجليزية: block chain). تتشارك جميع العُقد المتواجدة على شبكة البيتكوين هذا السجل عبر نظام يعتمد على بروتوكول بِتكُيِن. تحتوي سلسلة الكُتل على جميع الإجراءات التي تمت باستخدام بِتكُيِن، وهو ما يُمكن من معرفة الرصيد الذي يملكه كل عنوان على هذه الشبكة. يُطلق على هذا المفهوم وصف السلسلة للترابط المتواجد ما بين الكُتل، حيث تحتوي كل كُتلة على هاش الكُتلة التي تسبقها ويتواصل الأمر إلى غاية الوصول إلى الكُتلة الأولى التي يُطلق عليها اسم "كتلة التكوين" (بالإنجليزية: genesis block) . تكوين السلسلة بهذه الطريقة يجعل من مهمة تغيير أي كُتلة بعد مرور مُدة مُعينة على إنشائها في غاية الصعوبة، حيث أن تغيير أي كُتلة يتطلب تغيير كل الكُتل التي تليها بسبب الحاجة إلى إعادة حساب هاش كل كُتلة لتحديث قيمة هاش الكُتلة السابقة فيها. هذه الخاصية هي ما يجعل من مُشكل الإنفاق المُتكرر لنفس العُملات في غاية الصعوبة على بِتكُيِن، بل ويُمكن اعتبار سلسلة الكُتل العمود الفقري الذي لا يُمكن لعُملة بِتكُيِن الوقوف من دونه[10].
Because of bitcoin's decentralized nature and its trading on online exchanges located in many countries, regulation of bitcoin has been difficult. However, the use of bitcoin can be criminalized, and shutting down exchanges and the peer-to-peer economy in a given country would constitute a de facto ban.[167] The legal status of bitcoin varies substantially from country to country and is still undefined or changing in many of them. Regulations and bans that apply to bitcoin probably extend to similar cryptocurrency systems.[168]
Though transaction fees are optional, miners can choose which transactions to process and prioritize those that pay higher fees.[77] Miners may choose transactions based on the fee paid relative to their storage size, not the absolute amount of money paid as a fee. These fees are generally measured in satoshis per byte (sat/b). The size of transactions is dependent on the number of inputs used to create the transaction, and the number of outputs.[7]:ch. 8
بيتكوين (بالإنجليزية: Bitcoin) هي عملة معماة ونظام دفع عالمي يمكن مقارنتها بالعملات الأخرى مثل الدولار أو اليورو، لكن مع عدة فوارق أساسية، من أبرزها أن هذه العملة هي عملة إلكترونية بشكل كامل تتداول عبر الإنترنت فقط من دون وجود فيزيائي لها.[1] وهي أول عملة رقمية لامركزية - فهي نظام يعمل دون مستودع مركزي أو مدير واحد، أي أنها تختلف عن العملات التقليدية بعدم وجود هيئة تنظيمية مركزية تقف خلفها. وتتم المعاملات بشبكة الند للند بين المستخدمين مباشرة دون وسيط من خلال استخدام التشفير. يتم التحقق من هذه المعاملات عن طريق عُقد الشبكة وتسجيلها في دفتر حسابات موزع وعام يسمى سلسلة الكتل. اخترع البيتكوين شخص غير معروف أو مجموعة من الناس عرف باسم ساتوشي ناكاموتو وأُصدِر كبرنامج مفتوح المصدر في عام 2009.

Bloomberg reported that the largest 17 crypto merchant-processing services handled $69 million in June 2018, down from $411 million in September 2017. Bitcoin is "not actually usable" for retail transactions because of high costs and the inability to process chargebacks, according to Nicholas Weaver, a researcher quoted by Bloomberg. High price volatility and transaction fees make paying for small retail purchases with bitcoin impractical, according to economist Kim Grauer. However, bitcoin continues to be used for large-item purchases on sites such as Overstock.com, and for cross-border payments to freelancers and other vendors.[141]
يقصد بتعدين البتكوين هو استخراجه وتنقيبه ولتبسيط المفهوم فالعملية تشبه استخراج الذهب، الذهب لاستخراجه من باطن الأرض يتطلب معدات معينة مخصصة لذلك الغرض وجهد كبير، الأمر مشابه لتعدين البتكوين فهو يتطلب معدات وبرامج مخصصة تقوم بفك الشفرات والعمليات الحسابية المعقدة ، هذه البرامج مجانية على الانترنت تستطيع تعدين البيتكوين الان على جهازك ولكن للاسف جهازك مهما كانت قوته لن يستحمل الضغط الكهربائي الهائل وسيصاب بالتلف أضف إلى ذلك فاتورة الكهرباء التي ستتسبب بها ، احد الحلول يكمن في التعدين السحابي وهذا التعدين السحابي وهو يتمثل ببساطة أن شركات متخصصة في المجال وتسمى بالمسبح (بالانجليزية: Pool) وهو أن يجتمع مجموعة من الأشخاص لهم نفس الهدف كل يدفع نسبة من المال عبارة عن استثمار وعند الربح يأخذ المال على حسب النسبة التي وضعها.
تسمح تطبيقات بيتكوين والتي يُطلق عليها أحيانا اسم عميل بيتكوين للمُستخدمين بالتعامل مع شبكة بيتكوين. في شكله القاعدي يسمح التطبيق بتوليد وحفظ مفاتيح خاصة بالمُستخدم والاتصال بشبكة الند للند الخاص بالعُملة. تم إطلاق أول تطبيق بيتكوين سنة 2009 من طرف ساتوشي ناكاموتو مُؤسس عُملة بيتكوين كتطبيق مجاني ومفتوح المصدر. يُستخدم هذا التطبيق -والذي يُطلق عليه عادة اسم تطبيق ساتوشي- كمحفظة على الحواسيب الشخصية للقيام بعمليات دفع إلكترونية أو كخادوم لاستقبال تلك المدفوعات ولخدمات أخرى مُتعلقة بالدفع. أما تطبيق Bitcoin-Qt فيتم اعتباره كتطبيق مرجعي بحكم أنه يُمثل الآلية التي يعمل من خلالها بروتوكول بيتكوين ويُعتبر مثالا يُحتذى به لغيره من التطبيقات. لدى القيام بعمليات شراء باستخدام الهواتف الذكية فإنه عادة ما يتم استخدام تطبيقات بيتكوين تقوم بتوليد و/أو قراءة QR codes لتسهيل مهمة التحويل والدفع. كما تتوفر حاليا عدة تطبيقات تعمل كخواديم تقوم بتأكيد الإجراءات التي تتم على الشبكة وتقوم بإضافتها كتلة تحويلات.
Every 2,016 blocks (approximately 14 days at roughly 10 min per block), the difficulty target is adjusted based on the network's recent performance, with the aim of keeping the average time between new blocks at ten minutes. In this way the system automatically adapts to the total amount of mining power on the network.[7]:ch. 8 Between 1 March 2014 and 1 March 2015, the average number of nonces miners had to try before creating a new block increased from 16.4 quintillion to 200.5 quintillion.[86]
J. P. Morgan Chase is developing JPM Coin on a permissioned-variant of Ethereum blockchain dubbed "Quorum".[53] It's designed to toe the line between private and public in the realm of shuffling derivatives and payments. The idea is to satisfy regulators who need seamless access to financial goings-on, while protecting the privacy of parties that don't wish to reveal their identities nor the details of their transactions to the general public.[54]
J. P. Morgan Chase is developing JPM Coin on a permissioned-variant of Ethereum blockchain dubbed "Quorum".[53] It's designed to toe the line between private and public in the realm of shuffling derivatives and payments. The idea is to satisfy regulators who need seamless access to financial goings-on, while protecting the privacy of parties that don't wish to reveal their identities nor the details of their transactions to the general public.[54]
Despite the fallout from The DAO hack, Ethereum is moving forward and looking to a bright future. By providing a user-friendly platform that enables people to harness the power of blockchain technology, Ethereum is speeding up the decentralization of the world economy. Decentralized applications have the potential to profoundly disrupt hundreds of industries including finance, real estate, academia, insurance, healthcare and the public sector amongst many others.
Ethereum is also being used as a platform to launch other cryptocurrencies. Because of the ERC20 token standard defined by the Ethereum Foundation, other developers can issue their own versions of this token and raise funds with an initial coin offering (ICO). In this fundraising strategy, the issuers of the token set an amount they want to raise, offer it in a crowdsale, and receive Ether in exchange. Billions of dollars have been raised by ICOs on the Ethereum platform in the last two years, and one of the most valuable cryptocurrencies in the world, EOS, is an ERC20 token.
Bitcoin is a digital currency, sometimes referred to as a cryptocurrency, best known as the world's first truly decentralized digital currency. Bitcoin is traded on a peer-to-peer basis with a distributed ledger called the Blockchain, and the Bitcoin exchange rate to the US Dollar and other major currencies is determined by supply and demand as with other global exchange rates. The traded value of Bitcoin has proven volatile through various booms and busts in demand. Ultimately, however, many see Bitcoin as a store of value against government-backed fiat currencies.
An official investigation into bitcoin traders was reported in May 2018.[177] The U.S. Justice Department launched an investigation into possible price manipulation, including the techniques of spoofing and wash trades.[178][179][180] Traders in the U.S., the U.K, South Korea, and possibly other countries are being investigated.[177] Brett Redfearn, head of the U.S. Securities and Exchange Commission's Division of Trading and Markets, had identified several manipulation techniques of concern in March 2018.

The Ethereum Virtual Machine (EVM) is the runtime environment for smart contracts in Ethereum. It is a 256-bit register stack, designed to run the same code exactly as intended. It is the fundamental consensus mechanism for Ethereum. The formal definition of the EVM is specified in the Ethereum Yellow Paper.[34][37] On February 1, 2018, there were 27,500 nodes in the main Ethereum network.[38] Ethereum Virtual Machines have been implemented in C++, Go, Haskell, Java, JavaScript, Python, Ruby, Rust, Elixir, Erlang, and soon, WebAssembly (currently under development).
حاليا لا يُملك مالكو عملات بيتكوين خيارات كثيرة لإنفاق أموالهم من خلالها، وهو ما يدفع ببعضهم إلى استبدالها مقابل العملات التقليدية. يتم ذلك عادة عبر منصات خاصة بذلك حيث يتم استبدال البيتكوينات مع مُستخدمين آخرين لها. يبدو أنه وفي حال ما إذا رغبت الحكومات في معرفة هويات أصحاب بعض الحسابات فما عليها سوى أن تقوم بتقنين عمليات التحويل بدل منعها، حيث سيصبح بالإمكان معرفة اسم صاحب كل حساب بُمجرد أن يرغب في استبدال ما بحوزته مقابل عملات تقليدية، وهو ما يُمثل نقطة انطلاق لتتبع الأموال المسروقة.
The domain name "bitcoin.org" was registered on 18 August 2008.[17] On 31 October 2008, a link to a paper authored by Satoshi Nakamoto titled Bitcoin: A Peer-to-Peer Electronic Cash System[4] was posted to a cryptography mailing list.[18] Nakamoto implemented the bitcoin software as open-source code and released it in January 2009.[19][20][11] Nakamoto's identity remains unknown.[10]
The proof-of-work system, alongside the chaining of blocks, makes modifications of the blockchain extremely hard, as an attacker must modify all subsequent blocks in order for the modifications of one block to be accepted.[87] As new blocks are mined all the time, the difficulty of modifying a block increases as time passes and the number of subsequent blocks (also called confirmations of the given block) increases.[75]

EthereumPrice.org was developed by Ether0x in March 2016 to allow users to easily track the price of Ethereum both historically and in real-time. The platform has since evolved to include several fiat currencies (EUR, GBP, JPY and others) as well as price data for a number of Ethereum ERC20 tokens and other blockchain currencies. More recently, prediction data from Augur was also added to provide insight into the future price expectations of the Ether market. Price data is currently sourced from multiple exchanges with the weighted average price of these assets being calculated by CryptoCompare.com. For more details on the weighted average calculation, see our FAQ.
لضمان صحّة عمليات التحويل، يقوم نظام البيتكوين بالاحتفاظ بسجل حسابات تُسجل فيه جميع الإجراءات التي تتم على الشبكة يُطلق عليه اسم سلسلة الكُتل (بالإنجليزية: block chain). تتشارك جميع العُقد المتواجدة على شبكة البيتكوين هذا السجل عبر نظام يعتمد على بروتوكول بِتكُيِن. تحتوي سلسلة الكُتل على جميع الإجراءات التي تمت باستخدام بِتكُيِن، وهو ما يُمكن من معرفة الرصيد الذي يملكه كل عنوان على هذه الشبكة. يُطلق على هذا المفهوم وصف السلسلة للترابط المتواجد ما بين الكُتل، حيث تحتوي كل كُتلة على هاش الكُتلة التي تسبقها ويتواصل الأمر إلى غاية الوصول إلى الكُتلة الأولى التي يُطلق عليها اسم "كتلة التكوين" (بالإنجليزية: genesis block) . تكوين السلسلة بهذه الطريقة يجعل من مهمة تغيير أي كُتلة بعد مرور مُدة مُعينة على إنشائها في غاية الصعوبة، حيث أن تغيير أي كُتلة يتطلب تغيير كل الكُتل التي تليها بسبب الحاجة إلى إعادة حساب هاش كل كُتلة لتحديث قيمة هاش الكُتلة السابقة فيها. هذه الخاصية هي ما يجعل من مُشكل الإنفاق المُتكرر لنفس العُملات في غاية الصعوبة على بِتكُيِن، بل ويُمكن اعتبار سلسلة الكُتل العمود الفقري الذي لا يُمكن لعُملة بِتكُيِن الوقوف من دونه[10].
An official investigation into bitcoin traders was reported in May 2018.[177] The U.S. Justice Department launched an investigation into possible price manipulation, including the techniques of spoofing and wash trades.[178][179][180] Traders in the U.S., the U.K, South Korea, and possibly other countries are being investigated.[177] Brett Redfearn, head of the U.S. Securities and Exchange Commission's Division of Trading and Markets, had identified several manipulation techniques of concern in March 2018.
Physical wallets store the credentials necessary to spend bitcoins offline and can be as simple as a paper printout of the private key;[7]:ch. 10 a paper wallet. A paper wallet is created with a keypair generated on a computer with no internet connection; the private key is written or printed onto the paper[g] and then erased from the computer. The paper wallet can then be stored in a safe physical location for later retrieval. Bitcoins stored using a paper wallet are said to be in cold storage.[99]:39 In a 2014 interview, QuadrigaCX founder Gerald Cotten explained that the company stored customer funds on paper wallets in safe deposit boxes: "So we just send money to them, we don’t need to go back to the bank every time we want to put money into it. We just send money from our Bitcoin app directly to those paper wallets, and keep it safe that way."[100]

It takes a (global) village to raise a blockchain. The live network and the community of open source developers contribute significantly to this effort. They continuously refine and harden the Ethereum platform, helping it get faster at responding to industry demands for the value propositions it offers. These investments of time and resources speak to their faith in Ethereum governance and the value that businesses and developers see in its capabilities. – Joseph Lubin, CEO of Consensys

• عدم الإعتراف بها من قبل الجهات المُختصة: إستناداً إلى قول الإمام ابن تيمية: ’’الدراهم والدنانير لا تقصد لنفسها بل هي وسيلة إلى التعامل بها، ولهذا كانت أثمانا بخلاف سائر الأموال، فإن – هذه الاموال – المقصود الإنتفاع بها نفسها”. وفي وقتنا الحالى لا تعتمد تداول وإستثمار العُملات إلا بموجب إعتراف وموافقة من قبل الجهات المُختصة وعلى رأسها البنوك المركزية. وبحسب ما قُيل من قبل البنوك المركزية إنه لم يتم الإعتراف بعد بعُملات البيتكوين الإفتراضية كعٌملات صالحة للتداول والإستثمار. وطبقاً لذلك تُحرم عمليات التداول والإستثمار للبيتكوين. 

طرح شخص أطلق على نفسه الاسم الرمزي ساتوشي ناكاموتو فكرة بيتكوين للمرة الأولى في ورقة بحثية في عام 2008،[2] ووصفها بأنها نظام نقدي إلكتروني يعتمد في التعاملات المالية على مبدأ الند للند (بالإنجليزية: Peer-to-Peer) ، وهو مصطلح تقني يعني التعامل المباشر بين مستخدم وآخر دون وجود وسيط (كالتورنت). يقول القائمون على بيتكوين إن الهدف من هذه العملة التي طرحت للتداول للمرة الأولى سنة 2009 [3] هو تغيير الاقتصاد العالمي بنفس الطريقة التي غيرت بها الويب أساليب النشر.[4] وفي عام 2016 أعلن رجل الأعمال الأسترالي كريغ رايت أنه هو ساتوشي ناكاموتو مقدما دليلا تقنيا على ذلك ولكن تم كشف زيف أدلّته بسهولة.[5]
Lightweight clients consult full clients to send and receive transactions without requiring a local copy of the entire blockchain (see simplified payment verification – SPV). This makes lightweight clients much faster to set up and allows them to be used on low-power, low-bandwidth devices such as smartphones. When using a lightweight wallet, however, the user must trust the server to a certain degree, as it can report faulty values back to the user. Lightweight clients follow the longest blockchain and do not ensure it is valid, requiring trust in miners.[96]
Bitcoin (BTC) is known as the first open-source, peer-to-peer, digital cryptocurrency that was developed and released by a group of unknown independent programmers named Satoshi Nakamoto in 2008. Cryptocoin doesn’t have any centralized server used for its issuing, transactions and storing, as it uses a distributed network public database technology named blockchain, which requires an electronic signature and is supported by a proof-of-work protocol to provide the security and legitimacy of money transactions. The issuing of Bitcoin is done by users with mining capabilities and is limited to 21 million coins. Currently, Bitcoin’s market cap surpasses $138 billion and this is the most popular kind of digital currency. Buying and selling cryptocurrency is available through special Bitcoin exchange platforms or ATMs.

Using Ethereum’s “Turing complete” smart contract language, Solidity, developers are able to deploy a set of instructions to the blockchain that operate indefinitely with a high degree of finality and fraud-resistance. With the first block being mined in July 2015, Ethereum has since become the largest smart contract platform of its kind, and the second largest blockchain of all time as measured by market capitalization.


من منظور المنقبين فإن سعر البيتكوين الحالي أقل بكثير مما يجب عليه أن يكون، ولهذا ستجد أنه لا رغبة لديهم في بيع العُملات التي بحوزتهم بأسعار مُنخفضة لأنهم قد استخدموا كميات هائلة من الكهرباء لإنتاجها، إضافة إلى الاستثمار في عتاد خاص للقيام بذلك. الوضع سيزداد سوءا بالنسبة إليهم ما لم ينخفض عدد المُنقبين بشكل مُعتبر، حيث أن عدد العُملات التي سيتم إنتاجها ستنخفض إلى النصف كل 4 سنوات. في المقابل، تم إنتاج كميات كبيرة من البيتكوينات بشكل رخيص جدا في بدايات العُملة لما كان عدد المُنقبين قليلا ولما كان عامل “الصعوبة” hardness منخفضا جدا، وبالتالي حاجة إلى كهرباء أقل، هذا الأمر خلق حالة من اللاتوازن داخل شبكة العُملة، حيث بإمكان أصحاب البيتكوينات القديمة بيع عُملاتهم دون تسجيل خسائر مُقارنة بمن انضموا إلى جبهة المُنقبين مؤخرا.
×